الأربعاء , 20 سبتمبر 2017

تعرفة «كهرباء أبوظبي» .. سبيل السكان لترشيد الاستهلاك

الرئيسية » بوابة الامارات » اخبار الامارات » الخليج » تعرفة «كهرباء أبوظبي» .. سبيل السكان لترشيد الاستهلاك

تعرفة «كهرباء أبوظبي» .. سبيل السكان لترشيد الاستهلاك

أبوظبي – مريم عدنان:

أكدت شركة أبوظبي للتوزيع أن الهدف من التعرفة الجديدة للمياه والكهرباء 2016، التي دخلت حيّز التنفيذ مطلع العام الجاري، هو تشجيع الجميع على ترشيد استهلاكهم من المياه والكهرباء، وبالتالي الإسهام في الجهود الهادفة إلى حماية البيئة عبر الاستخدام المستدام للموارد الطبيعية من أجل مصلحة الأجيال القادمة.
أوضحت الشركة أنه ليس هناك أي تصنيف للوحدات السكنية، من حيث المساحة أو عدد الغرف أو حتى عدد السكان فيها ينعكس على معدل الاستهلاك الشهري المثالي للمياه والكهرباء المحدد لكل شقة وفيلا، وأن التصنيف يكون من حيث كونها شقة أو فيلا فقط، بغض النظر عن المساحة أو عدد الغرف أو عدد السكان، لافتة إلى أن التصنيف وضعه مكتب التنظيم والرقابة، الجهة المسؤولة عن قطاع المياه والكهرباء في إمارة أبوظبي، على ضوء دراسات معمقة أجراها المكتب.
وكانت شركة أبوظبي للتوزيع قد أعلنت التعرفة الجديدة للماء والكهرباء 2016 التي بدأ تطبيقها منذ بداية العام الجاري، وأعلنت خلالها عن الحدّ المثالي الشهري لاستهلاك المياه والكهرباء في كل من الفلل والشقق للمواطنين والوافدين، وبيّنت أنه في حالة تجاوز معدل الاستهلاك الحدّ المثالي يتم احتساب تكلفة أكبر للاستهلاك، وتنطبق الأسعار على كل حسابات القطاع السكني للوافدين، أو المواطنين الذين لديهم أكثر من حساب سكني واحد.
وبدأ الكثير من المستهلكين بترشيد الاستهلاك من المياه والكهرباء، من خلال تركيب مصابيح موفرة للاستهلاك، وصنابير مياه ترشّد الاستهلاك. وطالب المستهلكون بأن تتم إعادة النظر في الحد المثالي الشهري لاستهلاك المياه والكهرباء، وفقاً لمساحة الشقة الواحدة، بحيث لا يتم معاملة الشقة من غرفة وصالة مثل الشقة من 4 غرف ومنافعها، وكذلك الأمر بالنسبة للفلل.
والتقت “الخليج

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

تعرفة «كهرباء أبوظبي» .. سبيل السكان لترشيد الاستهلاك